" داعشي" اعتقلوه في العراق .. تنكر كامرأة ونسي شاربه


لا تنسى الاشتراك في الصفحة الرسمية لصحيفة الجريدة ليصلك كل جديد

24 يوليو 2017 - 16:08 دقيقة

أغبى من اعتقلوه فارا من الموصل بالعراق، هو "داعشي" تنكر بزي امرأة وانتحل شخصية نسائية ، من فستان وأحمر شفاه وحواجب وطريقة بالمشي والكلام وتوابعه، إلا أنه نسي حلق شاربه والتخلص من ذقنه بالكامل، فكان أسهل وأسرع من سواه وقوعا الأسبوع الماضي بقبضة الجيش العراقي، لذلك خطف الأضواء من "دواعش" بالعشرات أسروهم وهم يحاولون الفرار متنكرين بزي النساء، مع أنه ارتكب أخطاء بالتجميل فظهر وجهه مطليا وشبيها بقناع من الشمع.

وكل ما فعله هذا "الداعشي" من ماكياج ومواذ تجميل على وجهه، قد يكون مسموحا لمن يرغب بالتنكر من رجل إلى امرأة ليغادر أرض المعركة ويلوذ بالفرار، إلا نسيانه لشاربيه وبقايا ذقنه "الداعشية" التي كان عليها قبل تحرير الموصل.

إقرأ المزيد من المقالات في: 


إعلانات

الأكثر قراءة