دعوات لـ"جمعة الرحيل" في الجزائر رفضا لقرارات بوتفليقة

15 مارس 2019 - 09:10 دقيقة

دعا نشطاء جزائريون إلى تظاهرات الجمعة، رفضا لقرارات الرئيس عبد العزيز بوتفليقة، فيما تواصل الحكومة الجزائرية حراكها السياسي في محاولة لطمأنة الشارع.

ودشن نشطاء جزائريون وسما على مواقع التواصل الاجتماعي باسم "#ترحلوا_يعني_ترحلوا"، للحشد ودعوة الجماهير للمشاركة الجمعة في التظاهرات والاحتجاجات الشعبية التي أطلقوا عليها "جمعة الرحيل" رفضا لقرارات الرئيس عبد العزيز بوتفليقة.

وشهدت الجزائر الخميس، تظاهرات شارك فيها مدرسون وطلاب ضد ما يعتبرونه تمديدا بحكم الأمر الواقع للولاية الرابعة لبوتفليقة، بعد إعلان الرئاسة الجزائرية إرجاء الانتخابات إلى أجل لم يحدد، وتشكيل "ندوة وطنية" تعمل على وضع دستور وتنفيذ إصلاحات.

وحمل المتظاهرون لافتات بالفرنسية والإنجليزية كتب عليها: "من أجل مستقبل أفضل لأولادنا"، و"تغيرت الأيام، نحن السلطة، أنتم اليأس، ارحلوا".

إقرأ المزيد من المقالات في: 

إعلانات