رئيس بلدية رواد يطلق صيحة فزع ازاء الوضع الكارثي بالمنطقة

18 أكتوبر 2018 - 13:19 دقيقة

عقدت بلدية رواد بإشراف السيد عدنان بوعصيدة رئيس البلدية وبحضور اعضاء المجلس البلدي امس ندوة صحفية لإنارة الرأي العام حول اهم اشكاليات بلدية رواد والمشاريع المعطلة والمرفوضة بالإضافة للمشاريع المبرمجة للجهة على المدى المتوسط والقريب واهم خصوصيات ميزانية 2019 وملامحها الكبرى.
وأكد عدنان بوعصيدة ان مشاكل جهة رواد تتمثل اساسا في الانتصاب الفوضوي والنقص الفادح في المرافق الاساسية .
وفي ما يتعلق بالمشاريع الكبرى المبرمجة من قبل المجلس البلدي اوضح انها تتمثل اساسا في احداث سوق نموذجية مشتركة بين بلديات رواد وسكرة و أريانة تفعيلا للتعاون بين البلديات وستضم السوق حوالي 2000 محل تجاري للقضاء نهائيا على الانتصاب الفوضوي. بالإضافة الى احداث مقر بلدية ذكية لتقريب الخدمات للمواطن بالمنطقة البلدية ومشروع مدينة الورد بسبخة رواد وهو مشروع سكني و تجاري وترفيهي تم عرضه على الوزارة المكلفة بالاستثمار للبحث عن مستثمرين في الغرض.
وبخصوص أولويات ميزانية 2019 أضاف بوعصيدة أن البلدية نجحت في إبرام صفقات متعلقة بتعبيد الطرقات بقيمة مالية تقدر بحوالي 6 م د بالنسبة للمشاريع التشاركية بعنوان 2017 و 2018 و 2019 بإضافة إلى برمجة مشاريع تتعلق بالتنوير وجمالية المدينة واقتناء عدد من آليات النظافة من شاحنات ضاغطة و آليات مقاومة الحشرات تقدر ب 2 م د .
وأتى على ذكر عدد من المشاريع المعطلة من بينها مشروع تهيئة سوق سيدي عمر ومشروع إعادة تهيئة المسلخ البلدي برواد .
كما اكد بوعصيدة ان المجلس البلدي رفض احداث مصب للنفايات بالجهة خاصة مع وجود محطة تطهير ووادي خليج لان ذلك سيؤثر سلبا على الوضع البيئي وعلى صحة المتساكنين ومن جهة اخرى اشار انه تم رصد اعتمادات من طرف وزارة التنمية في اطار البرنامج الوطني لحماية المدن من الفيضانات والذي سينطلق قريبا حسب تأكيد وزير التنمية والاستثمار ودعا بوعصيدة بالمناسبة الى التسريع في نسق احداث هذا المشروع اعتبارا لأولويته .

إقرأ المزيد من المقالات في: