رافع الطبيب : السلطات التونسية غير واعية بأهمية الملف الليبي و تسونامي يهدد المنطقة



27 فبراير 2017 - 15:56 دقيقة

حذّر الخبير في الشأن الليبي رافع الطبيب، اليوم في جوهرة أف ام ، من تسلل الجماعات الإرهابية من ليبيا إلى تونس، قائلا "إن مجموعات داعشية مازالت متواجدة الآن حذو بن قردان"، مشيرا إلى أنه سبق وان حذر من الإرهابيين في ليبيا قبل فترة قصيرة من الهجوم الداعشي على بن قردان في7 مارس 2016.

واعتبر الطبيب أن الملف الليبي مسألة داخلية تونسيّة، "ففي تقسيم دولة ليبيا تقسيم لتونس"، وفق تعبيره.

وندّد بعدم تعيين سفير تونسي في ليبيا، مؤكدا ضرورة تعامل تونس مع جميع الأطراف الفاعلة في ليبيا وعدم تغييب احدهم على حساب الأخر، نظرا لغياب السلطة هناك، إضافة إلى ضرورة اتخاذ تونس جميع الإجراءات حول مبادرة رئاسة الجمهورية لحل الأزمة في ليبيا.

وقال إن السلطة التونسية غير واعية بأهمية الملف الليبي، وغير مدركة أن "تسونامي" يهدد المنطقة بأكملها

إقرأ المزيد من المقالات في: 



لا تنسى الاشتراك في الصفحة الرسمية لصحيفة الجريدة ليصلك كل جديد

إعلانات

الأكثر قراءة