روسيا تتوسط لعقد حوار بين حكومة السراج وقبائل أوباري

14 نوفمبر 2017 - 15:34 دقيقة

نجح فريق الاتصالات الروسي بشأن التسوية الليبية في بناء حوار بين ممثلي القبائل القاطنة في مدينة أوباري (جنوب غربي ليبيا)، وحكومة الوفاق الوطني برئاسة فائز السراج.

ومطلع الشهر الجاري اجتمع ممثلو كل من قبائل الطوارق وشعب تبو، مع فائز السراج لتثبيت ما تم الاتفاق عليه، حسبما أفاد رئيس الفريق الروسي ليف دينغوف.

وفي تصريحات صحفية، قال دينغوف، إن ممثلي قبائل أوباري طلبوا من الجانب الروسي المساعدة في حل المشاكل العالقة في حوارهم مع حكومة السراج، وذلك أثناء محادثات، بحث الطرفان خلالها إمكانيات روسيا في تقديم مساعدات إنسانية لسكان جنوب البلاد الذين يعانون من نقص الأدوية والبضائع الأولية.

وشهدت المنطقة حالة من التوتر السياسي الحاد بعد رفض حكومة الوفاق الاعتراف بنتائج انتخاب أحمد المرتضى أبو سيف عميدا لبلدية أوباري، الأمر الذي يهدد بتداعيات سياسية خطيرة في ظروف توتر العلاقات بين القبائل المحلية.

إقرأ المزيد من المقالات في: 


إعلانات

الأكثر قراءة