سعيّد: الحرّاقة هم وقود الصراع السياسي الذي تحول إلى البحر


03 أغسطس 2020 - 11:06 دقيقة

قال رئيس الجمهورية قيس سعيد إن ضحايا الهجرة غير النظامية هم ضحايا الفقر والبؤس الذي يتفاقم يوما بعد يوم وضحايا البؤس السياسي الذي يقوم بالمتاجرة بفقرهم.
وأضاف رئيس الدولة خلال زيارته إلى ولايتي المهدية وصفاقس، أن الدولة التونسية حاضرة والمناورات التي يتم ترتيبها وهي ظاهرة لا تحتاج إلى دليل من خلال الشعارات التي رفعت من إيطاليا حين وصل بعض المهاجرين إلى هناك.
وأفاد سعيد خلال زيارته إلى ولايتي المهدية وصفاقس بأن "الصراع السياسي حولوه من البر إلى البحر وإلى دول أخرى"، وأن الهجرة غير النظامية أو غير الشرعية يتم اليوم التنظيم لها لأسباب سياسية.
وتابع سعيد "كنت مع عدد من الذين تم إحباط هجرتهم، هناك من يشجع للقول أو الإيحاء بأن العملية الانتخابية خاصة الرئاسية لن تؤد إلى تحقيق أهداف الشعب التونسي علما وأنهم لم يتركوا لنا المجال للعمل في حين أن هناك عديد المشاريع التي تم إعدادها ظلت عالقة لأسباب سياسية".

إقرأ المزيد من المقالات في: 



لا تنسى الاشتراك في الصفحة الرسمية لصحيفة الجريدة ليصلك كل جديد