سلمى اللومي: التونسيون ليسوا في حاجة إلى دعوة اسلامية جديدة

15 يوليو 2019 - 10:55 دقيقة

قالت رئيسة حزب "أمل تونس" سلمى اللومي اليوم الاثنين 15 جويلية 2019 "لا مستقبل للاسلام السياسي في تونس، فالخلط بين الدين والسياسة يُفسدهما معا".

وأضافت في حوار لصحيفة الشروق: "الشعب التونسي جرّب الإسلام السياسي منذ 2011.. ولم يحقّق له ما كان ينتظر، فالشعب ليس في حاجة إلى دعوة اسلامية جديدة باعتباره مسلما وله تقاليده وثقافته الإسلامية المتوازنة التي يتوارثها جيلا بعد جيل".

وأكّدت اللومي في هذا السياق انه لا يجب ان تتحول المساجد إلى فضاء يرتع فيه الملتحون المتشدّدون باسم الدين ويجنّد فيه الشباب ليُبعث به إلى بؤر التوتر.

إقرأ المزيد من المقالات في: