شاطئ مغربي يلفظ أشلاء بشرية

17 أغسطس 2017 - 09:08 دقيقة

يشهد إقليم "تزنيت" المغربي، استنفارا أمنيا منذ العثور على أعضاء بشرية مؤخرا عند شاطئ سيدي موسى التابع للمنطقة.

وذكرت وسائل إعلام محلية أمس، إن البحر لفظ خلال الـ24 ساعة الماضية أطرافا بشرية مقطعة، بعد ساعات من العثور على يد مقطوعة على مستوى الكتف والكوعين بالقرب من منطقة أفتاس.

ونُقلت الأشلاء إلى مستشفى في أغادير بالمنطقة، ولا يعرف حتى الآن ما إذا كانت الأطراف تعود لرجل أو امرأة.

وأكدت المصادر أنه تم فتح تحقيق في الواقعة، يعتمد على التشريح الطبي لكشف معطيات مهمة للتعرف على الضحية وحل لغز الجريمة.

المصدر: وكالات

إقرأ المزيد من المقالات في: 

إعلانات