طفلة ضحية 'ذا فويس' تفضح كواليس ما يحدث في البرنامج وما حصل مع «نور قمر» التونسية


لا تنسى الاشتراك في الصفحة الرسمية لصحيفة الجريدة ليصلك كل جديد

25 يناير 2020 - 22:11 دقيقة

اثار انسحاب الطفلة المصرية هايدي محمد وعدم التفات لجنة التحكيم لذو فويس لها رغم صوتها القوي جدلا في وسائل الاعلام المصرية والعربية، حيث حظيت بتعاطف كبير معها وهي القادمة من قرية مصرية، وكشفت هايدي الممارسات التي تعرضت لها وهي شبيهة بماحصل مع نور القمر التونسية من قبل لان ادارة البرنامج سطرت لفوز متسابق دون سواه منذ البداية لذلك يقومون باستبعاد الاصوات القوية حتى لاتحرج اختيارهم، كما اكدت ان ادارة البرنامج حذفت جزء هاما من اغنيتها لكي لا تكون محرجة امام الجمهور.

وردت هايدي محمد ضحية برنامج ذا فويس كيدز على تصريح الفنان اللبناني عاصي الحلاني بعد الجدل الذي حصل بسبب خروجها من مرحلة الصوت وبس من البرنامج، والذى برر به خروجها بدعوى وجودها فى الحلقات الأخيرة بعد اكتمال الفرق.

وقالت هايدي فى تصريحات تليفزيونية لها :" طلعت غنيت فى أول يوم مش آخر يوم ومكنش عندي علم أو حد قالي اني لما هطلع اغني محدش هيختارني، وبرد على أستاذ عاصى وبقول إن الكلام إللى قاله محصلش".

وكان قال الحلاني فى تصريحات له :"صوت هايدي، من أروع الأصوات، التي مرت على البرنامج، إلا أن ظهور المواهب على الشاشة خلال فترة عرضه، لا تتم وفقا لاختيارات المدربين"، مضيفا: "يترتب على ذلك ظهور الكثير من المواهب في نهاية الحلقات، بعد اكتمال فرق المدربين، متابعا " ممكن تشارك السنة الجاية "

وتابع: "البرنامج حدد خلال هذا العام 15 صوتا فقط لكل مدرب، ولذلك فإنهم لم يستطيعوا اختيارها بسبب اكتمال كل الفرق"، لافتا أن هذه الأزمة تتكرر في كل مواسم البرنامج سواء للشباب أو للأطفال"، موضحا ان إدارة البرنامج في حالة اكتمال الفرق، تخير المشتركين ما بين الظهور في البرنامج مع استبعادهم، أو عدم المشاركة، احتراما لمجهود وتحضيرات كل مشترك.

وأوضح أن "المدربين لا يغيرون ملابسهم طوال حلقات اختيار المواهب، لأنه من الممكن في بعض الأحيان، أن تمر حلقة دون اختيار ولا موهبة"، مشيرا إلى أن "هايدي من الممكن أن تشترك في البرنامج العام المقبل، حتى تنال حظها من المشاركة مرة أخرى".

كانت الطفلة هايدى محمد ظهرت فى برنامج " the voice kids" مساء السبت الماضى، وتعرضت لظلم واضح من لجنة تحكيم البرنامج على حد قولها، ورغم أنها تألقت فى أغنية "هذه ليلتي" لكوكب الشرق، إلا أن أعضاء لجنة التحكيم بالكامل وهم المطربون عاصى الحلانى ونانسى عجرم ومحمد حماقى لم يضغطوا لاختيار الفتاة التى حازت على إعجاب جماهير الوطن العربى"، رغم قوة صوتها، فانهمرت الطفلة فى البكاء.

إقرأ المزيد من المقالات في: 


إعلانات

الأكثر قراءة