عاجل: اختطاف صحفية من منزلها في العراق



27 ديسمبر 2016 - 12:32 دقيقة

اعلن مسؤول في وزارة الداخلية العراقية ان مسلحين مجهولين اختطفوا الصحافية افراح شوقي من منزلها في السيدية في جنوب بغداد مساء.

وقال مسؤول في وزارة الداخلية لوكالة فرانس برس ان “مسلحين مجهولين يرتدون ملابس مدنية جاؤوا على متن سيارتين قاموا باختطاف الصحافية والناشطة افراح شوقي وسرقوا حاسوبها وهاتفها واموالها وفروا”.

وافراح شوقي (43 عاما) ناشطة مدنية وكاتبة في عدد من المواقع الالكترونية. وهي مسؤولة شوون المرأة في وزارة الثقافة حاليا وكانت تعمل لصحيفة الشرق الاوسط لكنها تركت العمل قبل ستة اشهر، بحسب زملائها. وهي متزوجة ولديها ابن واحد.

واوضح المصدر نفسه ان ثمانية مسلحين هاجموا منزل افراح شوقي في حي السيدية جنوب غرب بغداد، عند الساعة 22,00 (19,00 ت غ) من الاثنين.

وقال زياد العجيلي مدير مرصد الحريات الصحافية ان “المسلحين دخلوا الى المنزل وقيدوا ابنها البالغ من العمر 16 عاما وقالوا انهم تابعون لجهاز امني رسمي”.

وقتلت مؤخرا الإعلامية إيمان الصالحي بمنطقة الرفاع بطلق ناري في الرأس أدى إلى مقتلها في الحال، مؤكدين أن الجاني سلم الجاني نفسه للشرطة.

إقرأ المزيد من المقالات في: