عصام الشابي: آخر ما كنت اتصوره ان ارد على برهان بسيس بعد الثورة

17 مايو 2017 - 18:32 دقيقة

قال الأمين العام للحزب الجمهوري عصام الشابي، إن آخر ما كان يتصوره بعد الثورة أن يجد نفسه يرد على القيادي في نداء تونس برهان بسيس.

وأكّد في تصريح لراديو موزييك أنّه ''من نكد الدهر ان يتحدث برهان عن قبول الحكومة من عدمه بعد ثورة... هزلت.. نحن نرفض أن تساس الحكومة من أمثاله بعد الثورة''، متابعا ''معركتنا كانت قبل الثورة ضد بسيس والطرابلسية واليوم مستمرة بشكل آخر ضد بسيس والطرابلسية'' .

واعتبر أنّ برهان بسيس مسؤول عن التضليل الإعلامي في فترة بن علي لكن بعد الثورة أصبح بقدرة قادر قيادي في نداء تونس وفي الصف الأول وينتقد الجمهوري''.

وأضاف ''عندما دخلنا للحكومة كنا نعلم ما يمر به نداء تونس من انشقاقات وأزمات واعتبرنا ان ذلك مشكل داخلي يهمه وحده وقبلنا أن يكون الطرف الرئيسي في الحكومة لكن عندما ينقل خلافاته إلى مؤسسات الدولة يصبح الأمر يهمنا''، وتابع ''نحن عبرنا عن خوفنا من الانتدابات الأخيرة، في النداء عندما يصبح بسيس المسؤول الأول على الملف السياسي في هذا الحزب ومنير بن صالحة محامي الرئيس السابق وعائلته المدافع والمتحدث باسمه في المقابلات التلفزية والإذاعية يصبح الامر مخيفا''.

وتساءل عصام الشابي ''كيف تطلبون من الشعب أن يثق في حكومة الوحدة وطنية وجل قياديي الحزب الأول في تونس أصبحوا الحاكمين بامرهم''.

إقرأ المزيد من المقالات في: 


إعلانات