علي العريض : على محسن مرزوق الاعتذار من النهضة



23 يناير 2017 - 11:48 دقيقة

قال نائب رئيس حركة النهضة علي العريض “أتمسّك بأن محسن مرزوق أدلى بتصريح عنصري وكان أولى به أن يقول أن التركيب خاطئ لا أن ينكره. فقد قال إن هناك أناسا دمهم أحمر وأناسا دمهم أكحل وان أولئك الذين دمهم أحمر علمهم أحمر وأولئك الذين دمهم أكحل علمهم أكحل.. لا يمكن الاستناد للدم لتبرير العلم فلو أنه قال هناك أناسا أعمالهم “كحلة” وأناسا أعمالهم بيض كما يقول الشخص هناك أناس لونهم أسود وآخرون بيض لهذا الأمر وأنا اتمسك بأنه أدلى بتصريح عنصري ولم أقل إن مرزوق عنصري… ومن الذي لا يخطأ في التركيب في غمرة الحماس؟”

وأضاف العريض، في حواره مع أسبوعية “الشارع المغاربي” في عددها الصادر اليوم الإثنين 23 جانفي 2017، أنه “كان أولى بمرزوق أن يعتذر على تصريحاته التي يتهجم فيها على النهضة تهجما تجاوز النقد السياسي وجانب لغة السياسية المعتادة بعد ان كان من بين الأطراف التي ساندت التوافق بين النهضة والنداء وما ذهب اليه وبنى عليه لم أقله وهو أراد أن يجعل من ذلك قضية”.

وعن مشاركة النهضة في الحكم، قال العريض: “لنا دور في الحكومة بقدر عدد وزرائنا ولسنا أغلبية داخلها وتأثيرنا محدود نسبيا ولكن دورنا في البرلمان أكثر وضوحا لأننا كتلة منظمة رقم اثنين وأحيانا نصبح رقم واحد لان الأرقام متقاربة وننسق مع عدة كتل”.

إقرأ المزيد من المقالات في: 

إعلانات