عيد الفطر .. برنامج خاص من وزارة النقل لنقل المسافرين


21 يونيو 2017 - 14:23 دقيقة

في إطار الاستعدادات لنقل المسافرين بمناسبة عيد الفطر لسنة 2017، قامت وزارة النقل بإعداد برنامجا خاصا لنقل المواطنين في أحسن الظروف الممكنة من حيث الرفاهة والسلامة.

ولضمان حسن سير البرنامج، تم تعيين أعوان وإطارات تابعين للإدارة العامة للنقل البري والإدارات الجهوية للنقل والوكالة الفنية للنقل البري لتأمين مراقبة ومتابعة البرنامج على مستوى محطات النقل البري ومحطات السكك الحديدية ومحطات سيارت الأجرة " لواج " بكامل تراب الجمهورية.

هذا كما تم اتخاذ الإجراءات التالية:

1) على مستوى الشركة الوطنية للنقل بين المدن والشركات الجهوية للنقل:

- الترخيص للشركات العمومية للنقل البري للقيام بسفرات إضافية على كامل خطوطها وكذلك على خطوط أخرى حسبما يقتضيه الطلب.

- ستقوم الشركة الوطنية للنقل بين المدن والشركات الجهوية للنقل خلال الفترة الممتدة من 22 إلى 29 جوان 2017، بتأمين 4248 سفرة منتظمة و1620 سفرة إضافية (أي بزيادة 38 % بالمقارنة مع العرض الجملي العادي(.

-و ستتولى الشركة الجهوية للنقل بنابل تأمين جميع السفرات المنتظمة والإضافية ذهابا وإيابا على خطوط تونس- بوعرادة وتونس- سليانة وتونس– مكثر وتونس– سبيبة وتونس- العلاء وتونس– الوسلاتية انطلاقا من محطّة النّقل البرّي بباب عليوة وذلك يومي الجمعة 23 والسبت 24 جوان 2017.

- ستتولى الشركة الجهوية للنقل بنزرت تأمين جميع السفرات المنتظمة والإضافية ذهابا وإيابا على خطّ تونس - طبرقة (عبر باجة وعبر ماطر) من محطّة النّقل البرّي بباب سعدون وذلك يومي الجمعة 23 والسبت 24 جوان 2017.

- ستتولى الشركة الجهوية للنقل بباجة تأمين جميع السفرات الإضافية ذهابا وإيابا على خطوط تونس – تستور وتونس- تبرسق وتونس – باجة والسفرتين المنتظمتين والسفرات الاضافية على خط تونس – تيبار وذلك من محطّة النّقل البرّي بباب سعدون وذلك يومي الجمعة 23 والسبت 24 جوان 2017.

- تم وضع على ذمة الإدارة العامة للنقل البري يومي الجمعة 23 والسبت 24 جوان 2017 أسطولا احتياطيّا بحوالي 20 حافلة تابعة للشركة الجهوية للنقل ببنزرت وللشركة الجهوية للنقل بنابل كما تمت دعوة شركة النقل بتونس إلى وضع أسطولا احتياطيا قابل للتعزيز وذلك تحسبا لأيّ عجز قد يطرأ على مستوى العرض.

2)على مستوى الشركة الوطنية للسكك الحديدية التونسية:

ستقوم الشركة الوطنية للسكك الحديدية التونسية خلال الفترة الممتدة من 22 إلى 29 جوان 2017، بتأمين 8 سفرات إضافية إلى جانب 208 سفرة منتظمة على الخطوط البعيدة مع تدعيم تركيبة القطارات لتوسيع طاقة استيعابها بـ 148 قاطرة إضافية من جملة 735 قاطرة ( أي بزيادة 20 % بالمقارنة مع العرض الجملي العادي)، وبالتالي زيادة في عدد البقاع المعروضة بــ 11529 من جملة 56242 (أي بزيادة 20 % بالمقارنة مع العرض الجملي العادي).

3) على مستوى سيارات الأجرة "لواج":

تم الترخيص لسيارات اللواج بجميع أصنافها خلال الفترة الممتدة من 22 إلى 29 جوان 2017 بدخول الغاية لحمل الركاب على كامل تراب الجمهورية دون التقيد بالخط المرخص فيه وذلك لإضفاء مزيد من المرونة على تنقلات المواطنين علما وأنّ هذه السيارات توفر في مجملها عرضا بحوالي 80 ألف مقعدا.

4)على مستوى المتابعة والتنظيم :

- تعيين حوالي 200 عون وإطار تابعين للإدارة العامة للنقل البري والإدارات الجهوية للنقل والوكالة الفنية للنقل البري لتأمين مراقبة ومتابعة البرنامج على مستوى محطات النقل البري ومحطات السكك الحديدية التونسية و محطات سيارت الأجرة " لواج " بكامل تراب الجمهورية.- إحداث مكتب تنسيق بالإدارة العامة للنقل البري والإدارات الجهوية للنقل لمراقبة سير الحملة والتدخل عند الاقتضاء وذلك خلال الفترة الممتدة من يوم الجمعة 23 إلى يوم الاربعاء 28 جوان 2017.

- مراسلة وزارة الداخلية لتعزيز الأمن بكامل محطات النقل البري.

- مراسلة الجامعة الوطنية للنقل ( الغرفة الوطنية لسيارات الأجرة "لواج") لإعلامها بالاجراءات المتخذة على مستوى سيارات الأجرة "لواج" وطلب تعيين ممثل الهيكل المهني ليكون متواجدا في كل محطة طيلة الفترة المحددة للسهر على احترام تنفيذ نظام العمل داخل المحطة.

إقرأ المزيد من المقالات في: 



لا تنسى الاشتراك في الصفحة الرسمية لصحيفة الجريدة ليصلك كل جديد