غدا: قرارات حاسمة بخصوص أزمة الحليب

02 يوليو 2018 - 09:50 دقيقة

أكّد بوبكر المهري رئيس الغرفة الوطنية لصناعة الألبان ومشتقاتها، أنه لم يتم حد الآن إقرار زيادة رسمية في أسعار الحليب.

وأضاف خلال استضافته في "جوهرة أف أم"، اليوم الاثنين 2 جويلية 2018، أنهم سيجتمعون صباح الغد الثلاثاء، مع اتحاد الفلاحين واتحاد الصناعة والتجارة والصناعات التقليدية، ثم سيعقدون ندوة صحفية اثر ذلك للإعلان عن قرارات مصيرية سيتم اتخاذها لإنقاذ المنظومة المهدّدة بالانهيار، معبرا عن آمله في التوصل إلى حلول أخرى دون اللجوء إلى توقيف الانتاج.

وأوضح أن نقص الحليب في البلاد، سببه من جهة تراجع الانتاج بشكل هام، ومن جهة ثانية الاحتكار بسبب الأنباء الواردة حول زيارة مرتقبة في الأسعار دون صدور قرار رسمي من الحكومة حول هذه المسألة.

وكشف أنهم طالبوا خلال آخر جلسة عقدت يوم 21 جوان الماضي مع وزارات الصناعة والتجارة والفلاحة، بزيادة قدرها 180 مليما، 134 مليما منها لفائدة الفلاح و46 مليما للمصنع.

وأشار إلى أن 6 شركات لتصنيع الحليب ومشتقاته من بين 8 متمركزة في الجمهورية، تعاني صعوبات مالية حتى في صرف أجور عمالها، وتمر بأزمة خانقة.

إقرأ المزيد من المقالات في: 



لا تنسى الاشتراك في الصفحة الرسمية لصحيفة الجريدة ليصلك كل جديد

إعلانات