فاجعة لبنان ..هذا ما قرّره قيس سعيد


05 أغسطس 2020 - 14:31 دقيقة

مثل بحث سبل دعم تونس للشعب اللبناني الشقيق على إثر الانفجار الضخم الذي هز أمس العاصمة اللبنانية بيروت، محور استقبال رئيس الجمهورية قيس سعيد صباح الأربعاء 5 أوت 2020 بقصر قرطاج لكل من وزير الدفاع الوطني عماد الحزقي ووزير الشؤون الاجتماعية ووزير الصحة بالنيابة محمد الحبيب الكشو.

وأذن رئيس الدولة بأن يتم على وجه السرعة إرسال طائرتين عسكريتين محملتين بالمساعدات الغذائية والأدوية والمستلزمات الطبية لدعم الشعب اللبناني والمساهمة في إسعاف الجرحى والمصابين في هذا الحادث الأليم الذي أودى بحياة عشرات الأبرياء وأسفر عن إصابة آلاف المواطنين.

كما أمر رئيس الجمهورية بأن يقع جلب مائة جريح من المصابين جراء الانفجار، ستتكفل تونس برعايتهم وسيقع علاجهم بكل من المستشفى العسكري وبباقي المستشفيات التونسية.

وتم خلال اللقاء تجديد تضامن تونس مع الشعب اللبناني الشقيق في هذه المحنة، واستعدادها الدائم للوقوف إلى جانبه في هذا الظرف الإنساني الذي يحتم مزيدا من تعزيز التضامن والتآزر بين الشعوب.

إقرأ المزيد من المقالات في: 



لا تنسى الاشتراك في الصفحة الرسمية لصحيفة الجريدة ليصلك كل جديد