فرنسا: اكتشاف قرابة 200 "صيرفي خفي" يمولون داعش في لبنان وتركيا

12 ديسمبر 2017 - 18:03 دقيقة

حددت فرنسا 150 الى 200 "صيرفي خفي" يتولون تمويل تنظيم الدولة الاسلامية اساسا في لبنان وتركيا، بحسب ما اعلن الثلاثاء الجهاز المكلف مكافحة تبييض الاموال وتمويل الارهاب في وزارة الداخلية الفرنسية.

وقال المدير برونو دال لدى تقديم تقرير لجهازه عن "مخاطر تبييض الرساميل وتمويل الارهاب" لعام 2016 للصحافيين "عملنا على تحديد ما بين 150 و200 من جامعي الاموال هؤلاء والموجودون اساسا في لبنان وتركيا".

واوضح "ان هؤلاء الصيرفيين المتخفين لداعش يتلقون اموالا موجهة بوضوح لتمكين (التنظيم) من الاستمرار" مشيرا الى ان رهان الجهاز يتمثل في تحديد ممولين جدد للتنظيم المتطرف الذي يرتهن بشكل متزايد للتمويل الخارجي.

واضاف "هناك رهان استراتيجي حقيقي مع تشظي داعش يتمثل في تحديد اماكن جامعي الاموال الجدد لمحاولة تتبع مواقع انتشار داعش مستقبلا".

ومع تخلي الجهاديين عن الاراضي التي كانوا يحتلونها في العراق وسوريا، حرموا "من مصدر تمويلهم الاول" على غرار "غنائم الحرب" او "ابتزاز الاهالي" ويحاولون "تعويض هذه الخسائر جزئيا باللجوء الى تمويلات خارجية"، بحسب التقرير.

ويراقب الجهاز ايضا طرق "الدعم الاكثر تقليدية" للتنظيم المتطرف "مثل المنظمات الانسانية والثقافية للحيلولة دون استخدام مثل هذه الهيئات لتمويل الارهاب"، بحسب مديره.

إقرأ المزيد من المقالات في: 


إعلانات