فرنسا: الفيروس يخرج عن السيطرة وهذه هي السيناريوهات الثلاثة المطروحة

28 أكتوبر 2020 - 11:02 دقيقة

تدرس الحكومة الفرنسية بجدية استراتيجيات جديدة للحد من تفشي العدوى في أرجاء البلاد. ويبدو تعميم حظر التجول على كامل البلاد من السابعة مساء بدلا من التاسعة وحتى السادسة صباحا خيارا أول مطروحا. كما تدرس السلطات الفرنسية، كمقترح ثانٍ، فرض حجر صحي جزئي يشمل إغلاق الجامعات والمحلات التجارية غير الضرورية مع إبقاء المدارس مفتوحة. والسيناريو الثالث هو الحجر الموجه إلى أماكن محددة حسب الفئات العمرية أو حسب مناطق انتشار الفيروس، في محاولة لتخفيف الضغط على المستشفيات التي يُتوقع أن تبلغ ذروة طاقتها في الأسابيع المقبلة.

وكان الرئيس إيمانويل ماكرون قد ترأس أمس الثلاثاء مجلس الدفاع، في حين يجري رئيس وزرائه جان كاستيكس مشاورات حول "تشديد التدابير المحتملة". وحذر وزير الداخلية الفرنسي جيرالد دارمانان قائلا "يجب توقع قرارات صعبة". واعتبر اختصاصي الأمراض المعدية جيل بيالو أن انتشار الفيروس "خرج عن السيطرة" داعيا إلى "إعادة الإغلاق في البلاد".

وسجلت فرنسا الثلاثاء 523 حالة وفاة جديدة بسبب فيروس كورونا خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية، وهو أعلى عدد يومي منذ 22 أفريل الماضي، فيما بلغ عدد الإصابات اليومية بالفيروس المستجد 33417 إصابة جديدة.

وكانت البلاد قد سجلت الأحد الماضي أكثر من 50 ألف إصابة جديدة في رقم قياسي بعدما تجاوزت الجمعة عتبة مليون إصابة مؤكدة منذ بدء انتشار الوباء، فيما استمرت نسبة الفحوص الإيجابية في الارتفاع.

إقرأ المزيد من المقالات في: