في تقرير لمنظمة العفو الدولية: في قوانين اوروبا لمكافحة الإرهاب تمييز ضد المسلمين

17 يناير 2017 - 15:50 دقيقة

قالت منظمة العفو الدولية في تقرير، الثلاثاء، إن مجموعة كبيرة من القوانين الجديدة لمكافحة الإرهاب في أنحاء أوروبا تنطوي على تمييز ضد المسلمين واللاجئين بما يتسبب في نشر الخوف والشعور بالغربة.

وأطلقت المنظمة المعنية بالدفاع عن حقوق الإنسان جرس الإنذار بسبب إجراءات أمنية تبنتها 14 دولة من أعضاء الإتحاد الأوروبي على مدى العامين الماضيين بما شمل توسيع سلطات المراقبة. وخلال تلك الفترة تسببت هجمات المتشددين في قتل نحو 280 شخصاً في فرنسا وبلجيكا وألمانيا.

وأججت الهجمات التي أعلن تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) المسؤولية عن أغلبها التوترات بشأن الهجرة وزادت من شعبية الأحزاب اليمينية وجعلت من الأمن موضوعاً رئيسياً في الانتخابات الفرنسية والهولندية والألمانية المقبلة.

كما جاء في تقريرمنظمة العفو الدولية، أن إجراءات جديدة لكبح التأييد اللفظي أو إيجاد المبررات للإرهاب يقلص مساحة حرية التعبير. وأضاف أن ثلث من تمت محاكمتهم في فرنسا في 2015 بسبب الدفاع عن الإرهاب وعددهم الإجمالي فاق 380 شخصاً كانوا من القصر.

وأدان تقرير العفو الدولية استخدام حظر التجول وقيود السفر وفحص الشرطة لمراقبة أفراد لم يدانوا بأي جريمة وعادة لا يعرفون ما هم متهمون به.

إقرأ المزيد من المقالات في: