في خطوة مفاجئة: الرئيس الجزائري يقرر حل مؤسسات وهياكل الحزب الحاكم

26 نوفمبر 2018 - 10:09 دقيقة

أعلن الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة في قرار مفاجئ حل جميع مؤسسات وهياكل حزب جبهة التحرير الوطني، أهمها المكتب السياسي واللجنة المركزية.

وفي المقابل، تم تنصيب هيئة تسيير تتكون من 6 أعضاء يشرف عليها رئيس المجلس الشعبي الوطني معاذ بوشارب.

ومن المنتظر أن يتم الإعلان عن هيئة تنفيذية خلال الأيام القليلة القادمة ستوكل إليها مهمة التحضير لمؤتمر استثنائي للحزب.

و الهدف من هذا الحراك هو إنهاء الأزمة وحالة التصدع في صفوف الحزب.

إقرأ المزيد من المقالات في: 

إعلانات