في زمن كورونا نهر السين الباريسي يصبح قاعة سينما عائمة


21 يوليو 2020 - 11:35 دقيقة

شهد سكان باريس ليلة 18 جوان 2020، افتتاح "Le Cinema Sur L'Eau"، وهي عبارة عن سينما عائمة مجانية، وهي جزء من النسخة الـ19 لحدث صيفي يُدعى "Paris-Plages"، أي "شواطئ باريس"، في "باسين دي لا فيليت" بفرنسا.
ولمراعاة قواعد التباعد الاجتماعي الضرورية خلال جائحة فيروس كورونا تم ضع 38 قارباً كهربائياً في النهر.
وخلال الحدث، استطاع الزوار أيضاً مشاهدة الأفلام من ضفاف القناة، والتي تم تزويدها بـ150 كرسياً.
وعرضت السينما العائمة فيلم "Corona Story" القصير لفيكتور ميرابيل، وتبعه فيلم "Le Grand Bain" الكوميدي أيضاً.
ويستمر حدث "Paris Plages" من 18 جويلية إلى 30 أوت من عام 2020، وهو يقدم مختلف الأحداث والأنشطة على ضفاف نهر السين و"باسين دي لا فيليت".

إقرأ المزيد من المقالات في: 



لا تنسى الاشتراك في الصفحة الرسمية لصحيفة الجريدة ليصلك كل جديد