في مهرجان بنزرت الدولي:حضور جماهيري كبير في سهرة تاريخية للطيفة العرفاوي



23 يوليو 2019 - 12:09 دقيقة

واصلت النجمة العربية لطيفة العرفاوي جولتها في المهرجانات الصيفية وبعد قرطاج وتستور كان الموعد مع جمهورها في مهرجان بنزرت الدولي مؤخرا...موعد أحسنت لطيفة التحضير له وكان استثنائيا مع جمهور كبير واستثنائي احتضن بكثير من الحب نجمة تونس.
لطيفة العرفاوي ومع فرقة المايسترو محمد الأسود وبالي رشدي بلقاسمي قدمت سهرة تاريخية من السهرات التي نشتاق إليها في مهرجاناتنا الصيفية التي طغت عليها السهرات الهابطة...وبالحومة العربي انطلقت لطيفة في فقرتها الغنائية ثم غنت يا ولد بلادي " و " قرّب من قلبي " و " يا سيدي مسّي علينا " و بحّة بحّة " و " بالعربي " غرامك مزيف " و " حبّك هادي " - التي تفاعل معها الجمهور و رددها معها كلمة كلمة مهما جعل لطيفة تردد " أنتم أحلى جمهور و أرق جمهور" وواصلت بأهيم بتونس الخضراء " و هي متلحفة بالعلم التونسي و تتواصل الأغاني مع " يا أبيص يا أسود " و " يا سايق النجع " و " نيراني شاعلة و ميقودة " و غيرها من الأغاني الجميلة التي طلبها الجمهور.

و ما ميّز حفل لطيفة العرفاوي هو اعتمادها على الفرجة و الـ show و استعمال وسائل البث الحديثة حيث رافقها في عرضنا الراقص رشدي بلقاسمي الذي أبدع و أبهر الحضور باللوحات الراقصة التي قدمها على أنغام و أغاني لطيفة بمعية جمع من الشباب في التعبير الجسماني مما أضاف على الحفل الكثير من الجمالية و النشاط و دفع الجماهير الى التفاعل ما كل ذلك رقصا و هتافا و صياحا و انتشاها إلى حدّ التخمر بل حتى الفنانة لطيفة العرفاوي انتشت و لم تتمالك فرقصت لجمهورها و كانت أيضا لها باع و ذراع في مجال الرقص مما جعل حفلها يرقى إلى مرتبة الجودة و الاتقان و النجاح على كلّ المستويات و ذلك ما أشعر الفنانة لطيفة العرفاوي بالارتياح و كأن لسان حالها يقول لمن حاول اقصاءها " نجاح هذا الحفل ببنزرت أحسن ردّ على هؤلاء الذين امتهنوا بعد "الثورة" مهمة الاقصاء لكلّ ما هو جميل و يسعد المواطن التونسي لأنّ هؤلاء لا يعرفون قيمة الجمال ولم يذوقوا نشوة النجاح "... .

المفاتيح: 
إقرأ المزيد من المقالات في: 

إعلانات