قضية تزويج الفتاة القاصر: الأم تؤكد أن الشاب اختطف ابنتها"


لا تنسى الاشتراك في الصفحة الرسمية لصحيفة الجريدة ليصلك كل جديد

19 ديسمبر 2016 - 11:35 دقيقة

أكدت اليوم الاثنين والدة الطفلة الـ 13 سنة التي أذن لها القضاء بالزواج من مغتصبها البالغ من العمر 20 سنة ،أنه امّ اختطاف ابنتها منذ يوم السبت من طرف الشاب الذي اغتصبها ويعد قانونيا زوجها بعد أن تم ابرام عقد الزواج.

وقالت الأم في تصريح إذاعي أنه اصطحبها عنوة الى منزل والده ،ومنعها من العودة الى عائلتها رغم أن القضاء اذن بتزويجها مع الابقاء على الطفلة مع عائلتها.

وتوجهت الام الى السلط المعنية لمساعدتها على عودة ابنتها للمنزل.

وكان القضاء قد إذن للمغتصب بالزواج من الطفلة الحامل في الشهر الثالث بعد عقد القران كما أن المحامي منير بن صالحة قال في تصريح اذاعي أن القانون يقول ان جريمة الاغتصاب تطبق على من سنه ثلاثة عشر سنة فما اقل وعقوبتها الاعدام ولا يوجد زواج في هذه الحالة وفوق الثلاثة عشر سنة امكانية وجود رضا.

واشار بن صالحة الى ان القضية ليست قضية زواج طفلة من مغتصبها وانما في علاقة حصلت برضاها بالاضافة الى ان القاضي لم يفرض عليهما الزواج بل طبق القانون والزواج هنا اختيار مشيرا الى ووفق مصادر مؤكدة من محكمة الكاف عائلة الطفلة والشاب الذين تربط بينهما صلة قرابة هم من طالبوا القاضي بتزويجهما.

إقرأ المزيد من المقالات في: 


إعلانات