كشف حقيقة "قتيل كرايست تشيرتش" الجديد



03 أبريل 2019 - 10:07 دقيقة

أعلنت الشرطة إن رجلاً قتل نفسه على ما يبدو خلال مواجهة مع الشرطة في مدينة كرايست تشيرتش في نيوزيلندا، وإنه كان يشكل "تهديدا كبيراً" على المجتمع، وأيد تصرفات المسلح الذي قتل المصلين في مسجدين، على الرغم من أنه لم يكن له صلة مباشرة به.

وكشفت الشرطة، الأربعاء، عن تفاصيل حول مقتل أرتيمي دوبوفسكي الأسبوع الماضي، البالغ من العمر 54 سنة، والمعروف أيضاً باسم تروي.

وقال مدير الشرطة جون برايس إن دوبوفسكي لفت انتباههم بعد إرسال رسائل إلكترونية مزعجة تشير إلى هجومي المسجدين، اللذين وقعا في 15 مارس، وقتل فيهما 50 شخصا.

وأضاف برايس أنهم قاموا بتفتيش 3 من عقارات دوبوفسكي، ووجدوا أسلحة وذخيرة ومحتوى متطرف عنيف.

وقالت الشرطة إنها حددت موقع دوبوفسكي في مركبة، ثم تفاوضت معه لمدة 3 ساعات قبل الاقتراب من المركبة، ووجدت أن الرجل مصاب بجرح طعن قاتل.

إقرأ المزيد من المقالات في: 

إعلانات

الأكثر قراءة