لبنان: إيقاف شخص شتم ضحايا هجوم اسطنبول



03 يناير 2017 - 09:17 دقيقة

ألقت قوات الأمن الداخلي اللبنانية القبض على شخص لبناني يدعى رمزي القاضي على خلفية ما ورد على حسابه على التويتر من تهجمات على ضحايا هجوم إسطنبول. ويقوم أعوان الأمن حاليا بالتحقيق معه لمعرفة مدى حقيقة ما نشره.

وفال القاضي عبر "تويتر" أنّ الضحايا لقوا المصير الذي يستحقّونه، مشيرا الى أنّهم "ماتوا في خمارة بعد ممارسة العربدة والسكر الشديد" داعياً الى "إنزال لعنة الله على الضحايا، قائلاً "الى جهنم وبئس المصير حسب ما ورد في تغريدة له.

يشار إلى أن الرجل اللبناني يقدم نفسه على أنه يهتمّ بشؤون السياسة والآثار والبيئة والأقليات في الشرق الأوسط.

إقرأ المزيد من المقالات في: 

إعلانات