ليبيا: طرابلس تحت القصف والسراج يستنجد بمجلس الأمن الدولي



27 مارس 2020 - 11:39 دقيقة

طالبت حكومة الوفاق الليبية مجلس الأمن بالتدخل لوقف ما أسمته عدوان قوات خليفة حفتر على طرابلس، محذرة من وقوع كارثة إنسانية مع استمرار القصف وسط انشغال الحكومة بمجابهة وباء كورونا.
وفي رسالة أرسلها لمجلس الأمن مساء الخميس، حذر وزير خارجية حكومة الوفاق محمد سيالة من وقوع كارثة إنسانية، مع استمرار قصف قوات حفتر للمنشآت المدنية والإصلاحية في العاصمة.
وأبدى سيالة أمله في أن يتخذ المجلس القرار الضروري لوقف العدوان على طرابلس وحماية المدنيين العزل وفق ميثاق الأمم المتحدة والقانون الدولي.
ويشهد معبر رأس جدير الحدودي توترا شديدا واستنفرت القوات العسكرية والأأمنية التونسية على كامل الشريط الحدودي، كما استقبل أمس الخميس رئيس الجمهورية قيس سعيد رئيس الحكومة إلياس الفخفاخ لتدارس الوشع الأمني المتوتر على الخدود مع ليبيا.

إقرأ المزيد من المقالات في: 



لا تنسى الاشتراك في الصفحة الرسمية لصحيفة الجريدة ليصلك كل جديد