ماجل بلعباس: مديرو المدارس الإبتدائية يلوحون باستقالة جماعية

26 سبتمبر 2018 - 13:26 دقيقة

أفاد عضو النقابة الأساسية للتعليم الإبتدائي بماجل بلعباس من ولاية القصرين، مبارك الفارحي، اليوم الإربعاء، بأن مديري المدارس الإبتدائية بالمنطقة لوحوا باستقالة جماعية من خططهم في صورة عدم استجابة المصالح المعنية بالمندوبية الجهوية للتربية بالقصرين وبوزارة التربية إلى مطالبهم المتمثلة في توفير الوسائل الضرورية للعمل، وإلغاء نظام الفرق، وتحسين البنية التحتية للمؤسسات التربوية.

وذكر الفارحي، في تصريح لـ(وات)، أن مديري المدارس الإبتدائية بماجل بلعباس الذين يشغلون أيضا خطة معلم والبالغ عددهم 24 مديرا، يعملون منذ سنوات في ظروف سيئة بسبب افتقار المؤسسات التربوية لأبسط مستلزمات العمل التربوي اليومي، وكثرة الاكتظاظ في الفصول، حيث يضطر المعلم إلى إبقاء 3 تلاميذ في طاولة واحدة في ظل غياب العدد الكافي من قاعات التدريس، بما من شأنه تعطيل عملية الاستيعاب والفهم وبالتالي تدهور المستوى الدراسي واستحالة قيام الإطار التربوي بعمله.

وأضاف، في سياق متصل، أنه إلى جانب هذه الإشكاليات، تشكو عدة مدارس بماجل بلعباس من تكدس مواد البناء والأتربة جراء حضائر البناء المفتوحة أو المتوقفة على غرار المدرسة الإبتدائية أولاد عباس بما قد يعرض التلاميذ إلى الخطر.

وأشار، بالمناسبة، إلى أن العودة المدرسية بعدد من المدارس الإبتدائية بماجل بلعباس كانت متعثرة بسبب احتجاج الأولياء على نظام الفرق، وعلى تردي البنية التحتية، وتكدس فواضل البناء بها لاسيما بمدرسة الشوابية.

وذكر الفارحي ان عدد تلاميذ معتمدية ماجل بلعباس يقدر بحوالي 2600 تلميذ وتلميذة نصفهم يدرسون بمدرستي أولاد عباس والشوابية مما خلق اكتظاظا رهيبا، وفق تعبيره، مقابل تفشي نظام الفرق عدة مدارس ريفية أخرى بالمنطقة منها سيدي رابح، والفكة، ووادي القصب، والسواني.

المفاتيح: 
إقرأ المزيد من المقالات في: 




إعلانات