مبروك كرشيد : كلفة تهيئة "دار التجمع" خالفت التوقعات


25 أبريل 2017 - 12:19 دقيقة

أكد كاتب الدولة لأملاك الدولة و الشؤون العقارية مبروك كرشيد في تصريح لاذاعة الجوهرة "اف ام" اليوم الثلاثاء 25 أفريل 2017 أن مبنى دار التجمع سيكون في الجزء الإداري منه تحت ذمة وزارة أملاك الدولة أما الجزء الأكبر فسيستغل لوزارتي الثقافة والسياحة .

وأضاف كرشيد أن الرسالة من الاحتفاظ بمقر دار التجمع وعدم التفويت فيها رغم تلقي عدة عروض هي البناء والتعمير موضحا أن كلفة تهيئة المشروع خالفت التوقعات التي كانت مقدرة ب 6 مليارات ونصف ولكن كلفة التهيئة لم تتجاوز المليار ونصف وتم اعادة تهيئته بالكامل فيه فضاء متحف وعرض سينمائي يومي عن تاريخ تونسي .

إقرأ المزيد من المقالات في: 



لا تنسى الاشتراك في الصفحة الرسمية لصحيفة الجريدة ليصلك كل جديد

إعلانات