محام فرنسي : الشاهد مازال مواطنا فرنسيا


29 أغسطس 2019 - 12:35 دقيقة

قال المحامي الفرنسي فيليب دوفول، إن رئيس الحكومة التونسية المرشح للانتخابات الرئاسية يوسف الشاهد لا يزال يحمل الجنسية الفرنسية، على الرغم من بدء إجراءات إسقاطها عنه

وأكد دوفول لـ"تونس تريبون" أن الشاهد لا يزال مواطنا فرنسيا، ما يجعله عرضة للملاحقة من قبل القضاء الفرنسي باتهامات تضييق الحريات.

وأوضح المحامي الفرنسي الذي يتولى الدفاع عن ضحايا العملية التي شهدتها مدينة باردو التونسية عام 2015، أن رئيس "جمعية الصداقة للاتحاد من أجل المتوسط"، إلياس بن الشاذلي، فوضه لدراسة مختلف الوسائل لمتابعة الشاهد قضائيا، بشرط أن يتنقل الأخير إلى فرنسا أو أحد بلدان الاتحاد الأوروبي.

إقرأ المزيد من المقالات في: 



لا تنسى الاشتراك في الصفحة الرسمية لصحيفة الجريدة ليصلك كل جديد

إعلانات