مركز لعلاج ضحايا داعش من الصدمات النفسية

03 مارس 2017 - 09:46 دقيقة

افتتحت ولاية بادن- فورتنبرج الألمانية، أمس الخميس، بحضور السفير الألماني لدى العراق فرانس يوسف كريمب، ونائبة السكرتير العام للأمم المتحدة زينب بانجورة، معهد دراسات العلاج النفسي وعلاج الصدمة في مدينة دهوك شمال بغداد.

ويهدف البرنامج الدراسي للمعهد، الذي يمنح درجة الماجستير، لمعالجة الصدمات النفسية لضحايا تنظيم "داعش" الإرهابي

وتبدأ العملية التعليمية في المعهد بثلاثين طالباً حصلوا بالفعل على شهادة البكالوريوس في علم النفس أو الخدمة الاجتماعية أو الطب النفسي، ومن المخطط أن يحصل نحو 50 % من الطلاب على تأهيل إضافي ليصبحوا مدربين.

وكانت ولاية بادن — فورتنبرج قد استقبلت 1100 فرد من ضحايا "داعش"، يعانون من صدمات نفسية بالغة، أغلبهم نساء وأطفال منتمين إلى أقلية الإيزيديين.

وبحسب تقديرات مدير المشروع يان إلهان كيزيلهان، فإن من بين المرضى المحتملين أيضاً لمركز العلاج من الصدمات النفسية 3400 امرأة وطفل لا يزالون في قبضة "داعش" في العراق أو سورية أو باكستان أو أفغانستان.

إقرأ المزيد من المقالات في: