معهد الإحصاء: الاجور لم تصل إلى 60 بالمائة ممن توقفوا عن عملهم


29 مايو 2020 - 21:37 دقيقة

أفادت دراسة أعدها المعهد الوطني للإحصاء أن 57 بالمائة من التونسيين ممن شملتهم الدراسة اضطروا للانقطاع عن العمل بعدما كانوا نشطين فيما لم يتحصل 60 بالمائة على أجورهم ممن توقفوا عن العمل بسبب فرض الحجر الصحي الشامل توقيا من مزيد انتشار فيروس كورونا.
وفي علاقة بالمستوى المهني بينت الدراسة التي نشرها نعهد الإحصاء اليوم الجمعة أن النشاط الاقتصادي تقلص بصفة كبيرة بالنسبة لطيف واسع من العمال مع انخفاض في العائدات.
وشمل التوقف عن العمل ثلثيْ الأجراء المستجوبين في حين لم يهم العمل عن بعد سوى أجير من ضمن عشرة أجراء ممن تمكنوا من مواصلة نشاطهم المهني.
وكانت تونس أقرت الحجر الصحي الشامل في مارس الماضي تعطلت بسببه أغلب مرافق الحياة والانشطة الاقتصادية والاجتماعية الأمر الذي اضطر أغلبية العمال والموظفين إلى الانقطاع عن أنشطتهم. ثم وقي 40 ماي الجاري أقرت الحكومة استراتيجية على مراحل للتحفيف من قيود الحجر الشامل ليصبح حجر موجها.

إقرأ المزيد من المقالات في: 



لا تنسى الاشتراك في الصفحة الرسمية لصحيفة الجريدة ليصلك كل جديد

إعلانات