مقاضاة هيئة مكافحة الفساد وشوقي الطبيب يردّ


04 أغسطس 2020 - 13:50 دقيقة

علّق رئيس الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد شوقي الطبيب، على تقديم نائب شركة “فيفان” ( VIVAN) يوم الأربعاء الماضي الموافق لـ 29 جويلية 2020، بشكاية إلى وكيل الجمهورية بالمحكمة الابتدائية بتونس ضدّه
وضدّ الكاتب العام للهيئة وذلك بتهمة “التدليس” و”الزور” و”إفشاء أسرار البحث” و”انتحال صفة”.
وقال الطبيب اليوم الثلاثاء في تصريح إذاعي، إن كل الاتهامات التي وجهتها له شركة فيفان في علاقة بقضة تضارب المصالح لا أساس لها من الصحة، وأن الاتهامات التي وجهتها له هذه الشركة قد تكون لها تبعات خطيرة جدا عليها.
وأضاف أن الاتهامات تتضمن نوعا من هتك الأعراض وإيهام بجريمة ونشر أخبار زائفة ونسبة أمور خاطئة لموظف عمومي، وأنهم سيتتبعون هذه الشركة على خلفية التهم التي وجهتها له معتبرا أن ما قامت به الشركة يأتي في اطار جلب الانتباه.
وأشار الطبيب إلى أن وكيل الشركة استمعت له الهيئة بحضور محامي وقام بالإمضاء على أقواله.
وأكد في تصرحات سابقة أن الهيئة قامت بعملها في كنف النزاهة والشفافية وأحالت الملفات على القضاء للبت فيها.
وللإشارة فإن الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد كانت قد أعلنت يوم 13 جويلية الماضي انها أحالت لوكيل الجمهورية لدى القطب القضائي الاقتصادي والمالي بتونس بناء على طلب كتابي منه المعطيات والوثائق المتعلقة بالتصريح بالمصالح والمكاسب لدى رئيس الحكومة الياس الفخفاخ.
وأضافت الهيئة في بلاغ صادر عنها انها أحالت أيضا لرئيس مجلس نواب الشعب بناء على طلب كتابي منه ما توفر لها من وثائق ومعطيات لها علاقة بشبهات تضارب المصالح في صفقة عمومية أحد أطرافها شركة يمتلك رئيس الحكومة الياس الفخفاخ مساهمات فيها. وهي شركة فيفان التابعة لمجمع “فاليس”.

إقرأ المزيد من المقالات في: 



لا تنسى الاشتراك في الصفحة الرسمية لصحيفة الجريدة ليصلك كل جديد