مكّي هلال: لرئاسة الجمهورية : خلفية التصريحات سيّئة تكشف ذوق محدود''

07 نوفمبر 2019 - 10:40 دقيقة

علّق الاعلامي التونسي مكّي هلال مساء امس الاربعاء 7 نوفمبر 2019، على عملية تغيير خلفية تصريحات ضيوف رئاسة الجمهورية.

وقال في تدوينة على حسابه الرسمي فيسبوك : "ملاحظة شكلية لكن مهمة:

خلفية تصريحات ضيوف الرئيس الجديدة أي ذاك الباب الخشبي البني المغلق الذي يعكس لمعانا ويظهر فيه ظل المتحدث سيئة وبلا عمق أو دلالة وغير مهنية ومسطحة ولا تقول شيئا بل ربما لا تقول غير أن الباب موصد والأمل مفقود والذوق محدود...
فكروا في غيرها رجاء ولا تتسرعوا في إحداث تغيير غير مدروس إن ساءتكم الخلفية القديمة التي تظهر فيها صورة بورقيية الشاب ومركب عليسة المغامر وتمثال حنبعل القائد!

البرتوكول الرئاسي في كل الدول يهتم كثيرا بكل تفاصيل الصورة حينما يتعلق الأمر بالرئيس وضيوفه ومكان تصريحاتهم ورمزية الأشياء ومكونات الصورة وعلاقتها بالوطن وماضيه ومستبقبله وهويته وجمالياته.

إسألوا أي مصور تلفزي أو حتى فوتوغرافي مبتدئ وسيقول لكم إن هذه الخلفية سيئة جدا وتسيء لمقام الرئاسة وصورة الضيف ولمهنة المصور في علاقة بالضوء ومكونات الكادر والزاوية.

فقط إسألوا أهل الذكر إن كنتم لا تعرفون وتتسرعون!"

وللتذكير، فقد اعتادت رئاسة الجمهورية أن تنشر تصريحات لضيوف رئيس الجمهورية، أمام الصورة الشهيرة للزعيم الراحل االحبيب بورقيبة، إلا انّ الفيديوهات التي نُشرت مؤخّرا، كشفت تغيير الخلفية التي يقف أمامها الضيوف، حيث غُيّبت صورة بورقيبة وتمّ تعويضها بخلفية خشبية لنّية اللون.

إقرأ المزيد من المقالات في: