منذر ثابت: الجزائر مستهدفة من نفس الأطراف التي صنعت "الربيع العربي" في تونس

04 يناير 2017 - 17:51 دقيقة

أكد الناشط والمحلل السياسي منذر ثابت أن استهداف الجزائر من طرف شبكات الربيع العربي أمر مؤكد اعتبارا إلى أن اللوبيات الدولية متشبثة بانجاز هذه الأجندة مشيرا في هذا الخصوص إلى أن الرئيس الأمريكي المنتخب دونالد ترامب يشهد ضغطا وحصارا يصل لحد تهديد سلامته ذلك ان انهاء أوضاع الحرب والعودة إلى التعاقد الثنائي بين أمريكا وروسيا يضرب مصالح لوبيات السلاح والمخططين لتفكيك الدول تحت مسمى الديمقراطية.

وحول علاقة ما حصل في الجزائر بما يجري في تونس قال ثابت في تصريح خص بع موقع "الجريدة" "لا أثق بكل من تعامل مع جمعيات مشبوهة شكلت واجهة للمخابرات الأمريكية والحركة الصهيونية مثل فريدوم هاوس والجمعيات المتفرعة عنها" مضيفا "لا أعتقد أن المشهد المفبرك الذي وقع ارساؤه بالقوة يمكن أن يكون صدا منيعا ضد التدخل الخارجي وضد المساس بالأمن القومي في علاقة بالركيزة الأستراتيجية لتونس وهي الجزائر.

وشدد محدثنا إلى أنه لا يمكن أن نسلم مصير البلاد لأطراف تواطئت للإطاحة بأنظمة لدول مستقلة كانت قائمة ومانعة لتغلغل الارهاب داعيا القوى الوطنية للالتئام في جبهة وتحديد جملة ممن المهام الواجب انجازها لإعادة المناعة للدولة التونسية حسب رأيه.

إقرأ المزيد من المقالات في: 

إعلانات