منها وقفة بمقرّ الوزارة: تحرّكات مُرتقبة للدبلوماسيين وتلويح بالتّصعيد

20 أغسطس 2019 - 09:20 دقيقة

أعلنت نقابة السلك الدبلوماسي أنّها “اتّخذت خطوات تصعيدية احتجاجا على إدراج تعيينات سياسية وحزبية ضمن قائمة الحركة السنوية لرؤساء البعثات الدبلوماسية والقنصلية”.

وتتمثّل هذه التحركات، حسب بيان صادر عن النقابة بتاريخ 19 أوت 2019 في “دعوة الدبلوماسيين بالداخل والخارج في كافة البعثات الدبلوماسية والقنصلية إلى حمل الشارة الحمراء بعد غد الأربعاء 21 أوت الجاري، وتعطيل العمل وتنظيم وقفة احتجاجية في بهو وزارة الشؤون الخارجية من الساعة العاشرة إلى العاشرة والنصف صباحا، والاستعداد لاعتماد كافة الأشكال النضالية المشروعة في حال تعنّت صانعي القرار بما في ذلك الدخول في إضراب مفتوح صلب البعثات الدبلوماسية والقنصلية المعنية بالتعيينات السياسية”.

واعتبرت أنّ “إصرار صانعي القرار على فرض تعيينات من خارج السلك على أساس المحاباة والولاءات والمحاصصات الحزبية يؤكد رغبة في السطو على المرفق الدبلوماسي وتطويعه لخدمة المصالح الحزبية الضيقة في هذا الظرف الانتخابي والانتقالي الدقيق، ويحيل إلى انتهاكات طالما عانى منها الدبلوماسيون خلال نظام بن علي ومن شأنها تقويض حياد هذا السلك السيادي ومهنيته”.

وحثّت في هذا الصدد كافّة المؤسسات الدستورية والمجتمع المدني والقوى الفاعلة بالبلاد على الحيلولة دون المساس بحياد السلك والنأي به عن التجاذبات السياسية.

المفاتيح: 
إقرأ المزيد من المقالات في: 

إعلانات