وزارة الرياضة: نحو التقليص في عدد الجماهير لهذه الجمعيات...

30 مارس 2017 - 21:54 دقيقة

قال كاتب الدولة المكلف بالرياضة عماد الجبري "ان الرياضة التونسية تعيش اليوم ازمة مالية وازمة اخلاق" مبرزا ان " تفشي العنف في الفضاءات الرياضية يحيل على مسألة مجتمعية ويشكل مبعث قلق لا فقط للوزارة والحكومة وإنما كذلك للجمعيات الرياضية وللشعب التونسي ككل".

وأشار الجبري يوم الخميس في تصريح لوكالة تونس افريقيا للانباء على هامش افتتاح الدورة الثالثة للمؤتمر الدولي لعلوم الرياضة الذي ينظمه المرصد الوطني للرياضة بالحمامات من 30 مارس الجاري الى 2 افريل المقبل الى أن وزارة الرياضة لا تريد بعد ما بذل من جهد أن تعود الى مربع اقامة المقابلات الرياضية دون حضور الجمهور والذي لا يمكن الا أن يعطي اشارات سلبية عن الوضع العام في تونس مبرزا أنه سيتم اتخاذ قرارات بالتقليص في عدد الجماهير بالنسبة للجمعيات التي تكون محل إدانة بالقيام بأخطاء كبيرة و"تجاوزت الخطوط الحمراء" على حد قوله.

وأكد أنه من السهل اتخاذ قرار بمنع حضور الجماهير لكن ابعاد هذا القرار تتجاوز الجوانب الرياضية البحتة لتؤثر على سمعة تونس التي تسعى جاهدة لاعادة تنشيط القطاع السياحي مبينا في هذا الصدد ، إلا أن المطروح في المقام الاول هو تحميل رؤساء الجمعيات لمسؤولياتهم ودعوتهم الى محاسبة انفسهم والتحلي بالروح الرياضية والاضطلاع بدورهم الهام بالتعاون مع هيئات الاحباء في تاطير الجماهير.

وشدد بالمناسبة على ان الوضع العام في البلاد الذي يتسم بحساسية شديدة لا يحتمل مزيدا من الاحتقان خاصة وان المسالة تتعلق بشأن رياضي صرف ومن غير المعقول ان تصل المسالة الى قرارات قضائية وجزائية

إقرأ المزيد من المقالات في: 



لا تنسى الاشتراك في الصفحة الرسمية لصحيفة الجريدة ليصلك كل جديد

إعلانات