وزيرة هندية تسلخ المغتصبين وترش الملح على أجسادهم

13 فبراير 2017 - 19:49 دقيقة

قالت وزيرة الموارد المائية في الهند أوما بهارتي إنها أمرت الشرطة بتعليق المتهمين في قضايا الاغتصاب من أقدامهم وتعذيبهم أمام ضحاياهم حتى يتذللوا طلبًا للصفح عنهم.

جاءت تصريحات بهارتي في إطار فعالية انتخابية لسياسيين محليين، وقالت عندما كانت في منصب الوزير الأول في ولاية ماديا براديش، في الفترة من 2003 إلى 2004، كانت تتبع هذا النهج، وأضافت: "ينبغي أن يوضع على جروحهم الملح والفلفل الحار حتى تتعالى صرخاتهم، ويجب أن ترى الأمهات والفتيات ذلك (..) مَن يتعاملون مع النساء كالشياطين لا يمكن أن تُراعى معهم حقوق الإنسان".

قالت الكاتبة الهندية نيلانجانا بهوميك في مقال في مجلة "تايم" الأمريكية، إن القضية بدأت مع اغتصاب جماعي لفتاة في حافلة ، قبل أن تتكرر الحوادث إلى درجة دفعت البعض لتسمية نيودلهي "عاصمة الاغتصاب" العالمية.

وتشيع جرائم العنف الجنسي في الهند، وتشهد نيودلهي أكبر عدد من جرائم الجنس بين المدن الكبرى وتشير بيانات الشرطة إلى وقوع حادث اغتصاب كل 18 ساعة، ويقول صندوق الأمم المتحدة للطفولة "يونيسيف" إن واحدة من بين كل 3 ضحايا اغتصاب في الهند من الأطفال

إقرأ المزيد من المقالات في: 

إعلانات