وزير الخارجية الإيطالي للتونسيين: "ديمقراطيتكم كنز لا بد من حمايته"

19 يناير 2017 - 16:08 دقيقة

أكد وزير الشؤون الخارجية الايطالي انجيلينو الفانو التزام بلاده لتقديم الدعم اللازم لتونس للحفاظ على نهجها الديمقراطي قائلا " ديمقراطيتكم كنز لا بد من حمايته "

وصرح وزير الخارجية الايطالي، عقب لقائه برئيس الجمهورية الباجي قايد السبسي، صباح اليوم الخميس بقصر قرطاج، أن تونس تخوض معركة للمحافظة على ديمقراطيتها الناشئة وحربا ضد الإرهاب، الذي يمثل تهديدا للانتقال الديمقراطي، مشيرا إلى عزم ايطاليا توطيد علاقات الصداقة مع تونس التي اعتبرها اساس كل تعاون.

وحول الزيارة الرسيمة التي سوف يقوم بها السبسي إلى إيطاليا يومي 8 و9 فبراي القادم،أكد وزير الشؤون الخارجية على اهمية هذه الزيارة "التي ستساهم في احداث نقلة نوعية في العلاقات التونسية الايطالية والتعاون الثنائي "

وأضاف انجيلينو أن المحادثة تناولت التعاون بين البلدين في مجال مكافحة الإرهاب والهجرة السرية ألى جانب الأزمة الليبية ووسائل ايجاد حل سياسي توافقي لها

من جانبه، أكّد الرئيس السبسي على أهمية ومتانة العلاقات التاريخية التي تجمع تونس وإيطاليا التي تعدّ شريكا مميزا لبلادنا، معربا عن ثقته في أن تواصل إيطاليا دعم تونس والوقوف إلى جانبها لرفع التحديات الأمنية ودفع نسق التنمية الاقتصادية سواء على المستوى الثنائي أو في إطار الاتحاد الأوروبي ومجموعة الدول الصناعية السبع التي ستترأسها إيطاليا خلال السنة الجارية،بحسب بيان للرئاسة التونسية.

كما تمّ التطرق، خلال هذا اللقاء، إلى المسائل ذات الاهتمام المشترك على غرار مقاومة الإرهاب والتصدي لظاهرة الهجرة غير الشرعية وسبل إيجاد حلّ سياسي توافقي وشامل يُعجّل بإنهاء الأزمة الليبية وفق البيان.

وتعتبر إيطاليا الشريك الاقتصادي الثاني لتونس بحجم مبادلات تجارية بلغ 10 مليار دينار سنة 2016 . وتنشط 853 مؤسسة إيطالية في تونس أي حوالي 5ر25%من إجمالي الشركات الأجنبية المنتصبة في تونس، بحجم استثمارات يقدر بـ6ر1 مليار دينار، وتوفر حوالي 63 ألف موطن شغل.

كما تمثل إيطاليا أحد أهم شركاء تونس في مجال التعاون المالي والتقني والسياحي والثقافي.

إقرأ المزيد من المقالات في: