وزير الداخلية : إيقاف تكفيريين شاركوا في أحداث النهب والحرق الأخيرة

29 يناير 2018 - 14:36 دقيقة

قال وزير الداخلية، لطفي براهم إنه تم رصد دعوات صادرة من قبل "دواعش" ومنتمين لتنظيم القاعدة لتحريك الشارع التونسي خلال أحداث النهب والتخريب التي جدّت مؤخرا بهدف إحداث الفوضى.

وأضاف خلال لجنة استماع في البرلمان أنه تم القبض على حوالي 40 تكفيريا شاركوا في أعمال النهب والشغب التي جدّت مؤخرا في القصرين وباجة وقفصة وتونس العاصمة، من بينهم عنصرين تورّطا في حرق مركز الأمن الوطني بنفزة من ولاية باجة.

وأكد وزير الداخلية أن التعامل الأمني مع المتورطين في هذه الأحداث لم يكن على أساس الانتماء السياسي والحزبي، وإنما على أساس الوقائع واعترافات الموقوفين.

إقرأ المزيد من المقالات في: 

إعلانات

الأكثر قراءة