وزير المالية الجزائري يدافع عن الحكومة: "لا نخفي شيئا حول الأزمة المالية على الجزائريين"

27 ديسمبر 2016 - 22:46 دقيقة

نفى وزير المالية ، حاجي بابا عمي ، حجب الحكومة للأرقام الخاصة بالقطاع وانها لا تطلع المواطن على الوضع المالي للجزائر بدقة ، مستشهدا بقيمة العجز المصرح به في الميزان التجاري للسنة الجارية 2016 والذي يقدر ب17 مليار دج، و هذا ردا على سؤال خاص بالنقد الذي قدمه بعض السياسيين بمن فيهم الشركاء السياسيين للحكومة مثلما جاء على لسان أحمد أويحيى الامين العام لحزب التجمع الوطني الديمقراطي ( ثاني حزب في الجزائر ) ورئيس ديوان رئيس الجمهورية.

وقال وزير المالية ، اليوم الثلاثاء في رده على اسئلة الصحافة، بمناسبة التصويت على مشروع قانون الجمارك ، ان الحكومة قدمت المعلومات للمواطن و لا تقوم بإخفاء اي شيء او تقوم بتبيض الصورة ، خاصة و ان الانتقادات المتتالية من الاحزاب السياسية بما فيها أحزاب الموالاة التي في تلك المعلومات.

وحول الجهود التي تقوم بها الحكومة لمواجهة الفساد ، اكد ان جهود يومية تبذل في هذا المجال ، موضحا ان الكثير من الملفات تم تقديمها للعدالة للفصل فيها، دون تحديد عددها أو الاشخاص المتورطين فيها ، و ذكر في هذا المجال بالجهود التي تبذل على مستوى مؤسسة الجمارك و ووزارة المالية لوقف جميع التجاوزات، منتقدا التركيز فقط على الجانب السلبي ، و اشار انه تم تسطير تدابير عديدة لمواجهة الازمة تمتد حتى سنة 2019

إقرأ المزيد من المقالات في: 

إعلانات