وضع عمدة بلدة إيطالية تحت الإقامة الجبرية بتهمة مساعدة المهاجرين!

04 أكتوبر 2018 - 10:43 دقيقة

وُضع عمدة مدينة ''رياس'' الإيطالية، تحت الإقامة الجبرية بعد توجيه تهمة ''تسهيل الهجرة غير الشرعية إلى البلاد''.

رياس وهي بلدة جنوب إيطاليا، لديها سياستها الخاصة بالمهاجرين، وبحسب صحيفة "لا ريبوبليكا" الإيطالية، فإن دومينيكو لوكانو قد اعتقل بعد أن توصل تحقيق قاده المدعي العام في بلدة لوكري الجنوبية إلى تورطه في تنظيم بعض الزيجات المفبركة، للسماح للبنات المهاجرات بالبقاء في إيطاليا.

وبحسب الشرطة، فقد تم اعتراض مكالمة لرئيس البلدية يتحدث فيها عن فتاة نيجيرية تم رفض تصريح إقامتها، وأنه يمكن تزويجها لمواطن إيطالي لتلافي المشكلة، كما اتهم لوكانو بالتهرب من إجراءات الحكومة المحلية بما يخص خدمة جمع القمامة في البلدة، ويمكن ربط هذه التهمة ببرنامج البلدة الخاص بالمهاجرين، حيث أن الشركتين اللتين تعملان على جمع النفايات هما تعاونيتان تم خلقهما لتوفير العمل لأهالي البلدة والمهاجرين.

وبحسب الصحيفة فقد أضيفت تهما كالاختلاس والاحتيال على الدولة وتلقي الرشى لملف القضية.

وزير الداخلية الإيطالي ماتيو سالفيني كتب على تويتر:"من يعرف ما الذي سيقوله سافيانو وكل من يريدون أن يملؤوا إيطاليا بالمهاجرين".

إقرأ المزيد من المقالات في: 

إعلانات