وفاة الكاتب المصري الكبير وحيد حامد

02 يناير 2021 - 12:06 دقيقة

توفي فجر اليوم، الكاتب المصري والسيناريست الكبير، وحيد حامد، عن عمر ناهز 77 عاما، إثر أزمة صحية.

وسيشيع جثمان الكاتب المصري إلى مثواه الأخير، بعد ظهر اليوم، من مسجد الشرطة في مدينة الشيخ زايد.

ونقلت مواقع مصرية أن حامد كان يعاني منذ فترة من مشاكل في الرئة مع ضعف في عضلة القلب، وأن التدهور في صحته ظهر بشكل كبير عقب المجهود الضخم الذي قام به أثناء تكريمه بالدورة الماضية من مهرجان القاهرة السينمائي، الذي اختتم فعالياته منتصف الشهر الحالي.

من جانبها نعت وزيرة الثقافة المصرية إيناس عبد الدايم الكاتب الكبير وقالت إن "الراحل كان خير سند للمبدعين، والمثقفين، والفنانين، وصاحب مواقف تكتب بحروف من نور في سجلات تاريخ الوطن كما انه الأستاذ والأب والمعلم، وأضافت أنه نجح في إبداع أعمال خالدة عبرت عن أحلام المجتمع، وملامسة طموحات جيل كامل، وخلق بقلمه شخصيات ستبقى خالدة في ذاكرة السينما المصرية والعربية. وتوجهت بالعزاء لأسرته وأصدقائه ومحبيه

المفاتيح: 
إقرأ المزيد من المقالات في: