يهم موظفي القطاع الخاص: هذا ما تقرر في جلسة التفاوض بين منظمة الأعراف والمنظمة الشغيلة

01 مارس 2017 - 22:06 دقيقة

اتفق وفدا الاتحاد العام التونسي للشغل، والاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية، على إثر جلسة التفاوض حول الزيادة في أجور القطاع الخاص، المنعقدة عشية اليوم الاربعاء، بمقر وزارة الشؤون الاجتماعية، على الرجوع إلى هياكلهما، على أن تنعقد جلسة تفاوض أخرى يوم السبت 4 مارس الجاري.

وأشرف على هذه الجلسة وزير الشؤون الاجتماعية، محمد الطرابلسي، وحضرها عن المنظمة الشغيلة محمد علي البوغديري، وعبد الكريم جراد، وعن منظمة الاعراف بشير بوجدي، وسامي السليني.

وكانت رئيسة الاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية، وداد بوشماوي، أكدت في تصريح إعلامي، يوم أمس الثلاثاء، عقب لقاء جمعها بالامين العام للاتحاد العام التونسي للشغل، نور الدين الطبوبي، بأن المفاوضات الاجتماعية في القطاع الخاص ستفضي، في القريب العاجل، إلى حل يرضي جميع الاطراف"، وفق قولها.

إقرأ المزيد من المقالات في: 

إعلانات

الأكثر قراءة