تفاصيل إحباط مخطط إرهابي كان سينفذ في رأس السنة وكشف مخيم للإرهابيين

20 ديسمبر 2016 - 09:15 دقيقة

تمكّنت وحدات الحرس الوطني بجندوبة من كشف مخابئ لعناصر إرهابيّة وإحباط مخطط دموي كان سينفّذ خلال رأس السنة الميلاديّة، وتمّ الكشف عن مخيّم للعناصر الإرهابيّة يحتوي على مخابئ و 4 مواقع للاختفاء من بينها اماكن سرية وخطيرة.
وأوردت صحيفة الصريح اليوم الثلاثاء 20 ديسمبر 2016 أنه تمّ العثور على برميلين بلاستيكيين سعة الواحد 70 لترا وحزام ناسف غير مكتمل الصنع في المراحل الأخيرة لإعداده، و3 ألغام تقليديّـة الصنع مضادّة للأشخاص، وقوارير بلاستيكية بيرة الحجم مملوءة بالمواد المتفجّرة، وكمية من المسامير وصواعق كهربائيّة وفتيل خاص بالمتفجرات و4 قذائف و3 قوارير كحول صغيرة الحجم، وبيّنت الأبحاث الاولية أنّ المخيّم كان معدّا للتحضير لعمليّة إرهابيّة خلال رأس السنة الميلاديّة، وأّنّ الإرهابيين عاطف الحناشي وأسامة الخزري كانا يعدان للمخيم الذّي تمّ تدمـيره.
ويشار إلى أن هذه العملية الاستباقية التي نفذتها وحدات الجيش والامن مكنت من احباط مخطط ارهابي لاستهداف الوحدات الامنيّة والعسكريّة خاصة بعد الفيديو الذي تولت كتيبة عقبة ابن نافع الإرهابية بثّه على مواقع التواصل الاجتماعي في محاولة منها لاثبات وجودها بعد الهزائم التي تلقتها من الوحدات الامنية والعسكرية.
وتشهد تونس استعدادات أمنية كبيرة ومكثفة بمناسبة رأس السنة الميلادية الجديدة ، مع تكثيف للحملات الأمنية في عديد الجهات والمناطق إلى جانب عمليات التمشيط التي تشمل المرتفعات الجبلية وذلك للتصدي لأي عمل إرهابي

إقرأ المزيد من المقالات في: